Posted by: Saad Aldousari | أبريل 25, 2010

رسالة من الله

حقوق الصورة محفوظة لهذا الموقع: http://www.tipsimages.co.uk/Search/Image.asp?IMID=84068

نحن نؤمن أن الكتب السماوية هي رسائل الله للإنسان. رسائل مليئة بالحكمة والمحبة والتدبير. ولكننا نغفل عن حقيقة واضحة، أن كل ما يحدث في الكون هو صورة من صور الرسائل التي يبعثها الله لنا يومياً. ما يحدث لنا، وما يمر أمامنا، كل يوم وكل ساعة، بشكل أو بآخر، يحمل رسالة من الله.

الجار الذي يسلم عليك في الصباح، الحمامة التي تقف فوق سيارتك، الشجرة التي تلقي بأوراقها أمام منزلك، العامل الذي ينظف الشارع الذي تمر فيه، قائد السيارة الذي كاد أن يصطدم بسيارتك، ازدحام الطريق والتأخر على الاجتماع، الإعلان على لوحة الطريق، الفقير الذي يعمل بجانب مكان عملك، الموقف الذي أغضب مديرك، الهدية البسيطة التي أحضرها لك زميلك، التخصص الذي درسته واستمتعت به، المرض الذي أصابك وفوّت عليك مواعيدك، الرسالة التي وصلتك من الفيسبوك..الخ. كل موقف في حياتنا اليومية يحمل رسالة من الله! لا تفوّت أي موقف ظنّاً منك بأنه حدث بسيط، ولكن، اسأل قلبك: ماذا يريد الله مني في هذا الموقف؟ كيف أفهم هذه الرسالة؟

هل الحمامة التي تقف فوق سيارتي كل يوم تحاول أن تقول لي شيئاً ما؟ هل بتغريدها تحاول أن تذكرني بتسبيح الله؟ سبحان الخالق الجميل. هل اصطدام السيارة الذي حدث أمامي ولم يصيبني وراءه رسالة خفية؟ هل هذا الموقف يريد أن يذكرني بحفظ الله ورعايته لي وتدبيره للكون؟ سبحان المدبر الموفق. هل استمتاعي بالقيام بعمل معين وراءه رسالة عميقة أيضاً؟ هل تمتعي به يحاول أن يذكرني أن الله حبّب إلي أعمالاً حتى أشكره وأقترب منه من خلالها؟ سبحان اللطيف المعين. الرسالة البسيطة التي وصلت من الفيسبوك من أحد الأصدقاء يخبرني فيها بحبه وتقديره لعملٍ قمتُ به، هل الرسالة تحاول أن تثير معنى داخلي؟ هل الله أرسل هذه الرسالة من خلال ذلك الصديق على الفيسبوك؟ هل الله يريد أن يقول لي أنه يحب ما أعمل؟ سبحان الشكور الودود. سبحانه سبحانه!

تأمل ما يمر بك من الأحداث وتفكّر في الرسائل العميقة الدفينة من ورائها، فهي رسائل من الله إليك، يرسلها من خلال الناس ومن خلال المخلوقات ومن خلال الجمادات.

Advertisements

Responses

  1. الله ينورنا ويرزقنا من لدنه علما وحكمه

    شكرا لك وجزاك الله خير

  2. اوافقك تماما على كل كلمة وردت فى رسالتك الطيبة…نعم دائما وابدا هناك مغزى ومعنى ورسالة وعلامة توضح لك مافات من حياتك او ماهو مطلوب منك الان او مايجب ان تكون عليه لما هو آت أؤمن جدا بالعلامات …المهم ان يكون الانسان مستقبل جيد لهذه الاشارات….
    شكرا جزيلا سعد ودعائى الدائم لك بزيادة المعرفة والعمل بها.

  3. سبحان الله
    من اروع ما قرأت
    جزاك لله خيراً

  4. معاني رائعة
    والله الكلمات منك اليوم هيي بحد ذاتها بالنسبة إلي رسالة من الله

    شكرا شكرا يا سعد

  5. أنا أؤمن بأننا نحن نعيش هذه الحياة مع أسماء الله الحسنى ..

    فلو أردنا تفهم الحياة وكل المواقف والأمور التي تحدث لنا
    أنا أحرص أن أوصي دائماً بالتعايش وتعلم أسماء الله الحسنى

    الله سبحانه حكيم .. عليم

    حكيم عندما صارَ لي هذا المكروه .. عليم >> يعلم أنه بعد هذا المكروه الذي حدث لي سيوصلني لمطالب سامية أنا اطمح لها

    حتى عندما أكون مثلا في امتحان وكنت مذاكرة له جيداً
    فقد يحدث في النفس وبدون شعور أن تغتر بما ذاكرت
    فتنخرط اليد بالكتابة
    فجأة في بعض الأحيان تتصلب أصابع اليد بدون أي سبب

    لكن هنا حكمة من الله
    هو يربيني وينبهني أن أعلق قلبي به وأنسى إعتمادي الكلي على نفسي

    وهذا ييثبتلي صحة الدعاء الذي نكرره دوماً
    … ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين ..

    أسأل الله أن يربينا على الحق دوماً
    وأن ينعم علينا بلطفه ويرحمنا
    ويعفو عنا ويتجاوز عن زلاتنا 🙂

  6. يا ســـــلام
    أحلى كلام … و أحلى فكر 🙂

  7. سبحان الله ..فعلا كلمات مؤثرة يا سعد .. لم أكن أفكر بهذه الطريقة الجميلة لنعم الله علينا ووجوده الدائم حولنا.. يالله كلام حلوو وايد تأثرت به كثيرا أيها الرائع ^ــــ^

  8. صدقت أي والله..
    الرسائل تصاحبنا كأنفاسنا.. فهل نعيها.. نستغلها.. وننتهج خلاصتها؟
    كثيراً ما تستوقفني مثل هذه الرسال..
    انظر لها بروحٍ مبتهجه.. اسأل نفسي: هل فهمتِ يا نفس؟؟
    وماذا بعدها؟ ^_^
    سبحاااااااانك ربي
    ،,
    القلوب المؤمنه الراضية المستكينه تترقب وتتدبر مثل هذه الرسائل بارك الله فيك
    ولكنها تكون جاحده إن أكتفت بالملاحظة فقط..
    عليها التكهن بالمراد منها وإستكمال المسير بما تمليه عليها الفطرة
    ^_^

  9. كعادتك أخي سعد مبدع في توصيل رسالتك الطيبه 🙂

    كلام رائع وادعو الله أن يجعل الجميع يفهمون المعنى الحقيقي

    لهذه الكلمات حتى نعيش حياة جميله مع الله 🙂

    وجزيت كل الخير واستمر في كتابة هذه الكلمات الرائعه 🙂

  10. جزاك الله عنا اخي خير الجزاء ووفقك لكل خير يحبه تعالى ويرضاه ورزقك سبحانه الاخلاص في القول والعمل في السر والعلن اللهم امين

  11. كنت قد قررت أن أغلق صفحتك من غير أن أترك تعليقا، ولكني تمهلك، لأجدني أكتب تعليقا لن تنتفع به بالتأكيد، لكني سأقول أن كلامك جدُ عميق، كثيرا ما أفكر فيه، وأنتبه إلى الرسالات الخفية التي يبعث بها الله لنا عبرَ الكائنات على اختلاف أنواعها، لنعي وندرك أن نوره ممتد، سرمديّ، جزيلُ العطاء . ولا يريد لنا أن نفهم سوى أن رحمته وسعت كل شيء .. فلنعي ولندرك ولنعد إلى جادة الصواب .

    تحيّة

  12. ياسلاااام جميل جداً


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: