Posted by: Saad Aldousari | مارس 31, 2012

لماذا لا تتحقق الأهداف؟

هناك أسباب عديدة لعدم تحقيق الأهداف، أحدها عدم عيش الحاضر، أي الغياب في الزمن، إما حزن وإسقاط على ماضي أو قلق وتخوف من مستقبل. من يعيش الحاضر يحقق النتائج. ومن الأسباب كذلك وضع أهداف كبيرة وخطوات صعبة للوصول لها. الحل: وضع خطوات صغيرة وسهلة والتركيز عليها فقط والاستمرارية في تنفيذها. ومن الأسباب الغريبة أيضاً لعدم تحقيق الأهداف، الانشغال طوال الوقت بتحقيقها. الحل: وجود أوقات لفراغ الذهن وصمت الأفكار وفعل اللاشيء.

ومن الأسباب الرئيسية لعدم تحقيق الأهداف هو عدم تحديدها من الأساس. وفي حال تحديدها، عدم وجود رغبة حقيقية وراءها. وهذا خلل في وضوح القيم الشخصية للفرد. وهنا نقطة غاية في الأهمية. يتخفى الكثير منا بقيم وهمية مثل خدمة الدين أو نهضة الأمة أو التضحية للأهل، وهو في الحقيقة يعاني من عدم وضوح في القيم الحقيقية العميقة. هو يشعر بالتحرج في الإعلان لنفسه أن أحد أكبر قيمه أن يكون سعيداً. كيف يحقق السعادة والعالم في سواد وحروب؟ الناس في مآسي؟ الأخبار السيئة على الدوام؟ لا يمكنه أن يكون سعيداً، أو في الحقيقة، لا يريد أن يكون سعيداً في وضع كهذا، لأنه قد يوصف بالأنانية أو الانسلاخ عن أخيه الإنسان.

لا بأس أن تكون قيمة المتعة من أكبر قيمك. في الحقيقة قد يكون ذلك مفيداً جداً لك وللعالم كله. إذا صارت من قيمك المتعة والسعادة والسلام ستحقق أكثر للعالم، وستجلب متعة وسعادة وسلاماً أكثر لك ولمن حولك!

الهدف صورة، والقيمة معنى. من الغباء تحقيق أهداف بدون تحقيق القيم ورائها. ليس المهم ما تحقق، المهم ما يحققه الشيء في داخلك، من سعادة وغنى روحي وبهجة. أي هدف لا يخدم سعادتك هو هدف غير نابع من روحك العميقة وإنما من صوت الأنا فيك (الإيجو). اطرح الطموح جانباً واسعَ للقيمة الحقيقية. عندما ترغب في تحقيق المزيد، اسأل نفسك لماذا؟ غالباً ما سيكون ذلك صوت الأنا المضطربة (الإيجو). المزيد لا يحقق الاكتفاء. اسعَ للقيمة الصحيحة. عندما ترغب في تغيير الآخرين أو صناعة نجاح باهر، اسأل نفسك لماذا؟ الإنجاز لا يعالج النقص الروحي. اسعَ للقيمة الصحيحة.

لا تحقق أهدافاً عمياء، خالية من القيمة. اسعَ لسعادتك. اسعَ للقيمة الصحيحة.

Advertisements

Responses

  1. أسمح لي اكون اول المهنئين لك علي المقال لا املك سوي قول chapeau لك براڤو

    • دكتورة هبة، ممتن لمتابعتك المستمرة. يشرفني كثيراً وجودك وأنتِ صاحبة العمق والكتابات الجميلة. إذا ممكن نتواصل في الفيسبوك Saad Aldousari

      • الله يخليك كتاباتك مفيده و عمليه في العالم الذي نحياه يشرفني التواصل علي الفيس بوك

  2. لماذا ليس عندك ذر شير للفيس بوك و تويتر

    • الآن تمام. شكراً على التنبيه.

  3. شكراً لك، قبل قليل في لحظات “البحث عن الكثير” لحظات مع الإيجو، وما أصعبها من لحظات.. ولذا أعجبتني كلمتك: “اطرح الطموح جانباً واسعَ للقيمة الحقيقية. عندما ترغب في تحقيق المزيد، اسأل نفسك لماذا؟ غالباً ما سيكون ذلك صوت الأنا المضطربة (الإيجو). المزيد لا يحقق الاكتفاء. اسعَ للقيمة الصحيحة.”
    ويذكرني هذا المعنى بآية (ألهاكم التكاثر) كما يذكرني بحديث: “لو كان لابن آدم واد من ذهب”.. ويا للعجب!

  4. جزاك الله الف خير

  5. شكرا!

  6. دائما كنت أسأل ما علاقة القيمة بالهدف فكان هذا الموضوع اجابة شافية .. و عرفت لماذا لا تتحقق الأهداف شكرا لكم

    • أنا سعيد بذلك. ممتن لوعيك ولمبادرتك اللطيفة 🙂

  7. التخفي وراء القيم الوهمية .. موضع قلما يتطرق اليه.. مقال بديع اهنئك

  8. لا تحقق أهدافاً عمياء، خالية من القيمة. اسعَ لسعادتك. اسعَ للقيمة الصحيحة.

    هاذي الجمله دخلت قلبي بدون استئذان ونبهتني لاشياء كثير
    شكرا سعد


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: